وقعت دائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي، وشركة الإمارات جلوبال للصناعات - مجموعة الفهيم، مذكرة تفاهم لدفع جهود تطوير وتصنيع المركبات التجارية الكهربائية في أبوظبي. وستقوم (اقتصادية أبوظبي) بدعم مجموعة الفهيم لتأسيس منشأة لتصنيع وتجميع الحافلات والشاحنات الكهربائية، وتطوير حلول شحن وتخزين الطاقة لعدد من الصناعات والتطبيقات تماشياً مع أهداف إستراتيجية أبوظبي الصناعية.

 

يسهم تطوير صناعات النقل والحلول المستدامة بالتعاون مع مؤسسات القطاع الخاص في تطوير مركز صناعي للمركبات الكهربائية في أبوظبي، كما ستقوم المنشأة بتنفيذ برامج تدريب وتأهيل مصممة خصيصاً لمواطني دولة الإمارات الباحثين عن وظائف في صناعة المركبات الكهربائية.

 

شهد معالي أحمد جاسم الزعابي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية- أبوظبي توقيع مذكرة التفاهم التي تتضمن خططاً لإنشاء مرافق تصنيعية من أجل دعم نمو الطلب على شحن وتخزين الطاقة، وتطوير مشاريع محلية لصناعة السيارات الكهربائية وتعزيز الشراكات مع المصنّعين العالميين لتأسيس منظومة شاملة لإنتاج المركبات الكهربائية في أبوظبي. وتدعم الاتفاقية شراكات مجموعة الفهيم مع شركة "إم سي في" المصرية الرائدة في صناعة المركبات التجارية، وشركة "ساني" الصينية الرائدة والمتخصصة في مجال الآليات الثقيلة والشاحنات.

 

وقال المهندس عرفات صالح اليافعي، المدير التنفيذي لمكتب تنمية الصناعة، ذراع "اقتصادية أبوظبي" لتطوير وتنظيم القطاع الصناعي: "تمثل هذه الشراكة خطوة مهمة نحو توطيد التعاون مع القطاع الخاص في القطاع الصناعي. ونلتزم بتقديم الدعم للشركات الرائدة في هذا القطاع الحيوي من خلال مبادرات إستراتيجية أبوظبي الصناعية، كما تأتي هذه الاتفاقية في إطار مساهماتنا لإنشاء منظومة شاملة ومستدامة لتصنيع المركبات الكهربائية، والتي تتوافق مع تطلعاتنا البيئية وتحقيق فوائد اقتصادية واستحداث فرص وظيفية".

 

وأضاف: "تركز برامج إستراتيجية أبوظبي الصناعية على دعم مستقبل قطاع النقل في أبوظبي من خلال إعطاء أولوية للأبحاث والتطوير لدفع التقدم التكنولوجي في صناعة الحافلات الكهربائية وتعزيز كفاءة الطاقة، الأمر الذي يعزز مكانة أبوظبي الريادية في حلول النقل المستدامة."

 

من جانبه، قال أحمد الفهيم، رئيس مجلس إدارة مجموعة الفهيم: "تؤكد هذه الشراكة التزام مجموعة الفهيم بالحلول المستدامة في مجال النقل من خلال الاستثمار في القطاعات التي تستهدفها الحكومة ومن بينها تجميع وتصنيع وسائل النقل. توفر إستراتيجية أبوظبي الصناعية رؤية واضحة حول فرص تعزيز النمو الاقتصادي، ويسهم تعاوننا مع دائرة التنمية الاقتصادية- أبوظبي وشركائنا العالميين في تعزيز قدراتنا على الاستفادة من تقنيات المركبات التجارية الكهربائية، والمساهمة في تحقيق الازدهار الاقتصادي وأهداف المحافظة على البيئة".

X

تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع

الويب الخاص بك باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط

قبول